Suivez-nous:

A la une

Nos articles

Nos articles (4130)

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn


استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، بعد ظهر يوم الجمعة 29 مارس 2019 بقصر قرطاج، رمطان لعمامرة، نائب الوزير الأوّل وزير الشؤون الخارجية الجزائري بمناسبة مشاركته في اجتماع وزراء خارجية الدول العربية بتونس.
ونقل رمطان لعمامرة رسالة شفوية إلى رئيس الجمهورية من أخيه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ضمّنها وقوف الجزائر إلى جانب تونس لإنجاح فعاليات القمة العربية. كما أطلع رئيس الدولة على تطورات الأوضاع في الجزائر وتباحث معه حول سبل مزيد تطوير العلاقات الثنائية في كافة المجالات، إلى جانب استعراض الأوضاع على الساحة العربية في ضوء احتضان تونس للدورة الثلاثين العادية للقمة العربية يوم الأحد 31 مارس الجاري.

من جانبه، أكّد رئيس الدولة على العلاقات الخاصة والاستراتيجية بين تونس والجزائر وعلى أهمية التعاون والتنسيق القائم بين البلدين في شتى المجالات لا سيما في المجال الأمني ومكافحة الإرهاب.

وعبّر رئيس الجمهورية عن اطمئنانه على الجزائر وشدّد على مكانتها المحورية في المنطقة، وأبرز تمسّك تونس باستقرار الجزائر، معربا عن ثقته التامة في أنّ الشعب الجزائري الذي كافح وناضل من أجل الاستقلال وبناء الدولة الحديثة وقدّم ملاحمًا في التحرّر الوطني والذود عن المصلحة العليا لبلاده، لقادر بكافة فئاته ومكوناته على المحافظة على وحدته واستقراره وتجاوز هذه المرحلة لبناء مستقبل أفضل في ظلّ الديمقراطية والوئام بما يعود بالخير والمنفعة على الجزائر وعلى كافة دول المنطقة. 

وأكّد رئيس الجمهورية أنّ المنطقة العربية تعيش أوضاعا دقيقة وصعبة تُحتّم على الجميع مزيدا من التضامن والتكاتف والتعاون لمجابهة مختلف التحديات المطروحة وعبّر عن أمله في أن تتوفّق القمة العربية في اتخاذ قرارات من شأنها أن تدعم العمل العربي المشترك.

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn


استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي بعد ظهر يوم الجمعة 29 مارس 2019 بقصر قرطاج، أخاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، الذي يؤدي زيارة دولة إلى تونس أيام 28، 29 و30 مارس الجاري.

وأجرى رئيس الدولة مع أخيه الملك سلمان بن عبد العزيز، جلستي محادثات ثنائية وأخرى موسعة بين وفدي البلدين، تناولت العلاقات العريقة والمتميزة بين تونس والمملكة العربية السعودية وواقع وآفاق التعاون بينهما وما يشهده من تطور مطّرد منذ الزيارة الرئاسية إلى الرياض في ديسمبر 2015 وما تحقّق فيها من نتائج مثمرة كان لها أطيب الأثر على مسيرة التعاون بين البلدين.

وأكّد الجانبان على صفاء العلاقات التونسية السعودية وعلى التقدير والمودة المتبادلة وشدّدا على أهمية هذه الزيارة التاريخية في مزيد تمتين أواصر الأخوة وإضفاء مزيد من الزخم على العلاقات الثنائية والتأسيس لمرحلة جديدة من التعاون الوثيق ودفع نسق الشراكة والاستثمار في شتى المجالات خدمة للمصلحة المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

ونوّه رئيس الجمهورية في هذا الإطار بالمواقف المشرفة للمملكة العربية السعودية إزاء تونس منذ ما قبل الاستقلال وبعده ومساهماتها الكبيرة في تعزيز التنمية في البلاد، مؤكدا الدور المحوري للمملكة في العالمين العربي والإسلامي ومكانتها الكبيرة والمؤثرة في العالم.

كما تبادل الجانبان الرأي والمشورة حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك وأكّدا تطابق وجهات نظر البلدين إزاءها لا سيما فيما يتعلق بضرورة إيجاد تسويات سياسية عاجلة لمختلف الأزمات التي تعيشها المنطقة وسبل مجابهة مختلف التحديات المطروحة وفي مقدمتها مجابهة التطرف والإرهاب وتحقيق التنمية، وشدّدا في هذا السياق على أهمية أن تخرج القمة العربية في دورتها العادية الثلاثين التي تحتضنها تونس بقرارات من شأنها أن تخدم القضايا العربية وتعزّز وحدة الصفّ وتدعم العمل العربي المشترك وتساهم في إخراج المنطقة تدريجيا من أزماتها المستعصية

وعقب الانتهاء من جلستي المباحثات الرسمية بين الجانبين، أشرف رئيس الجمهورية وخادم الحرمين الشريفين على مراسم توقيع اتفاقيتين من قبل وزيري خارجية البلدين تتعلق الأولى بقرض من الصندوق السعودي للتنمية يُخصّص لحماية المدن التونسية من الفيضانات والثانية لتمويل صادرات سعودية لصالح الشركة التونسية لصناعات التكرير"ستير"

كما تولّى رئيس الدولة رفقة أخيه خادم الحرمين الشريفين إزاحة الستار لوضع حجر الأساس لمشروع إنجاز وتجهيز مستشفى الملك سلمان الجامعي بالقيروان وإطلاق مشروع ترميم جامع عقبة بن نافع والمدينة العتيقة بالقيروان ومشروع ترميم جامع الزيتونة المعمور، قبل أن يتبادل قائدا البلدين الأوسمة.

وأقام رئيس الجمهورية، بهذه المناسبة، مأدبة غداء على شرف خادم الحرمين الشريفين والوفد المرافق له من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

بدعوة من رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يؤدّي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، زيارة دولة إلى تونس يومي 28 و29 مارس الجاري على رأس وفد هام من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين في المملكة.

وتأتي هذه الزيارة في إطار تمتين العلاقات التاريخية المتميزة القائمة بين تونس والمملكة العربية السعودية الشقيقة ورغبة البلدين المشتركة في مزيد تعزيزها وتنميتها في كافة المجالات بما يعود بالخير والفائدة على الشعبين الشقيقين.

وتشهد العلاقات الثنائيّة التونسيّة السعودية زخما كبيرا منذ زيارة رئيس الدولة إلى الرياض في ديسمبر 2015، تتالت على إثرها زيارات هامة لكبار المسؤولين من البلدين، أبرزها زيارة الأخوة والعمل التي أدّاها ولي العهد الأمير محمّد بن سلمان إلى تونس في شهر نوفمبر 2018.

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
Selon Busines news, Taïeb Baccouche, secrétaire général de l’Union du Maghreb arabe , a indiqué que les informations diffusées par certains médias concernant son intention de créer un parti politique ne sont que des suppositions médiatiques.
 
« Je n’ai jamais utilisé le mot parti politique. J’ai tout simplement dit que si j’avais créé un mouvement politique, ce serait uniquement pour l’intérêt de la Tunisie », a-t-il expliqué dans une déclaration à Jawhara FM aujourd’hui, mercredi 27 mars 2019.
 
L’ancien ministre des Affaires étrangères sous le gouvernement Essid (février 2015-janvier 2016), a, par ailleurs, indiqué qu’il prévoit de mettre en place deux initiatives : politique et sociale. «Plus de détails sur ce lancement seront divulguées ultérieurement», a-t-il ajouté.

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

Sur invitation des  autorités de Chypre Nord, le comité  exécutif de la Fédération internationale des journalistes et écrivains de tourisme – FIJET – présidée par Tijani Haddad s’est rendu dans cette République pour une visite de travail du 17 au 20 Mars 2019 accompagné par un nombre des journalistes membres de la Fédération internationale.

Un programme varié des visites établi en collaboration avec l’Association  turque  des journalistes  et  écrivains  de tourisme  - ATURJET - a permis à la délégation de découvrir une destination touristique avec de très belles plages et un important patrimoine historique dont les sites antiques, les églises, les mosquées, les monastères et les anciens édifices culturels.

Deux millions de visiteurs principalement de nationalité allemande, britannique et turque  séjournent dans cette partie Nord de l’île située sur les rives de la méditerranée

La délégation de la Fijet a été reçue par le Président de la République Mustapha  Akinci ainsi que par le premier ministre Tufan  Erhurman et le ministre de tourisme. Le rôle des médias spécialisés en tourisme dans la participation au développement touristique a été au centre des entretiens qui ont permis de prendre connaissance des horizons prometteurs du tourisme dans Chypre du Nord grâce aux importants investissements consacrés à la création des grand projets touristiques.

Tijani Haddad a remis au Président de la République et aux hauts responsables des plaques commémoratives de la Fijet qui fêtera cette année 2019  le 65 ème anniversaire de sa création à Paris en 1954.

Décisions et horizons

Lors de la réunion de comité exécutif de la Fijet, il a été décidé d’accepter la candidature de la nouvelle association des journalistes et écrivains de tourisme de Chypre du nord présidée par Olgun Ciçek pour devenir membre adhérent à la Fijet ainsi que d’organiser l’Académie annuelle des jeunes journalistes spécialisés en tourisme cette année dans ce même pays.

D’autres décisions ont été prises dans le but de garantir la bonne organisation des manifestations futures visant à la promotion des destinations touristiques, à la préservation de l’environnement et au renforcement des relations fraternelles entre les peuples dans la sécurité et la paix.

Dans un climat ensoleillé, les membres de la délégation de la  Fijet   se  sont rendu compte que Chypre qu’ils découvrent pour la première fois, est un pays accueillant  qui compte 19 Universités dont – Final International Université – qui ouvre ses portes aux étudiants des différents pays.

                                                                       ALI  CHEMLI

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أصدرت كتلة نداء تونس بمجلس نواب الشعب بيانا بامضاء رئيسها سفيان طوبال ناشدت فيه النائب رضاء شرف الدين للعدول عن استقالته من حزب نداء تونس و استقالته من رئاسة لجنة اعداد المؤتمر . وللتذكي فان رضاء شرف الين أعلن عن استقالته من الجزب ومن عضوته بمجلس النواب عند مروره يفي حصة الحوار التونسي  

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

"علمنا أن الوزير السابق و المناضل النقابي عبيد البريكي تم انتخابه في مؤتمر الحزب أمينا عاما لحزب " تونس الى الأمام

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أعلن وزير التربية حاتم بن سالم أن الوزارة ستنطلق بداية من السنة المدرسية القادمة في تنفيذ برنامج بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني لتعليم اللغة الانقليزية بداية من السنة الرابعة أساسي ومع المركز الثقافي الفرنسي لدفع تعليم اللغة الفرنسية بداية من السنة الثانية من التعليم الاساسي.
  ولاحظ بخصوص مشروع التعليم الرقمي وإدخال اللوحات الرقمية أن المشروع متوقف في انتظار عقد جملة من الجلسات التوافقية مع مختلف الاطراف المتدخلة لإعطاء دفع جديد لعملية الإصلاح التربوي بمختلف مكوناتها وخاصة في في علاقة بالادماج التكنولوجي.
  كما أشار من جهة أخرى إلى أن للوزارة برنامج تعاون كبير مع وزارة التكنولوجيا الرقمية لتكون الانترنات متوفرة في كل المؤسسات التربوية في تونس على أقصى تقدير في موفى السنة الدراسية القادمة 2019/ 2020.

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
 

أفاد التقرير السنوي العام الـ31 لدائرة المحاسبات بأنّه بداية من العام 2021 ستكون تونس مطالبة بسداد ديون 123 قرضا خارجيا تحصلت عليها ما بين 2012 و2016.

وتقدّر قيمة سداد هذه القروض بألف مليون دولار سنويا وفق ما نشرته جريدة الشروق .

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أعلن وزير الشؤون الاجتماعية في تصريح لجريدة الشروق الصادرة يوم الأحد، أن الزيادة المقدرة في أجور الموظفين ستشمل آليا جرايات متقاعدي الوظيفة العمومية بالمفعول الرجعي ذاته الذي يبدأ في ديسمبر 2018.
  وأضاف الطرابلسي أن الأمر المتعلق بالزيادة في أجور الموظفين ينص على أن الزيادة تخضع للخصم من المورد وهو ما يجعلها تنسحب آليا على جرايات متقاعدي الوظيفة العمومية في نطاق مبدإ التعديل الآلي لجرايات هذه الشريحة بالتوازي مع كل تعديل لأجور المباشرين
.

Page 2 sur 295

Contactez-nous:

Tel : +216 98415700

Addresse : Zone Industrielle Charguia 1 Tunis

Email : contact@carthagonews.com

Tous droits réservés pour Carthago News 2016 © .

Édité par STEAG (Société Tunisienne d’édition et d'art graphique)

Restez Connecté Avec Nous

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn