Suivez-nous:

A la une

الصحبي بن فرج : الدب والاسد والسيد ... أسياد العالم الجديد

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كان السيناريو الذي طُبخ في معاهد البحوث والدراسات يقوم على حتمية إنتقال مركز الثقل الاستراتيجي الامريكي من الشرق الأوسط نحو قلب آسيا والشرق الأقصى حيث الصين والهند وروسيا وتعويض الحضور الامريكي التقليدي المباشر بمنظومة إقليمية جديدة تقوم على أنقاض أنظمة عربية لا شعبية، فاسدة ومتهاوية تختفي سريعا تحت ظغط الشارع وبتخلي الجيش عنها وتحت قصف الاعلام.

المنظومة الإقليمية كانت مبرمجة لتكون:
•بقيادة تركيا العثمانية
•مسنودة بعقيدة الاخوان المسلمين
•بتمويل الخليج العربي
هذه المنظومة الربيعية "الثورية"
•تُقلّم مخالب إيران الصاعدة
•وتحاصر روسيا والصين داخل حدودهما،
•وتؤمّن نهائيا وجود إسرائيل عبر تدمير الجيوش القوية وتفكيك المجتمعات المحيطة بها وخياطة "سلام " على مقاس إسرائيلي بضمان "سُنّي" عثماني خليجي إسلامي

ماذا نشاهد اليوم؟
•انكفاءً تركيا داخليا وانحسار نفوذها خارجيا
•حصارا قطريا خانقا
•انهيار منظومة الاخوان المسلمين عبر العالم
•وحدة محور ايران/العراق/سوريا/حزب الله، دولاً وجيوشا ومجتمعات وعقيدةً، على التماس مع اسرائيل
•انقسام وتناحر دول مجلس التعاون الخليجي
•تمركز روسيا في شرق البحر المتوسط، قلب البحار الدافئة
السؤال : أين نحن من كلّ ما يحصل على مرمى حجر من حدودنا ؟

الصحبي بن فرج

Évaluer cet élément
(0 Votes)

Notre page officielle

 

Contactez-nous:

Tel : +216 98415700

Addresse : Zone Industrielle Charguia 1 Tunis

Email : contact@carthagonews.com

Tous droits réservés pour Carthago News 2016 © .

Édité par STEAG (Société Tunisienne d’édition et d'art graphique)

Restez Connecté Avec Nous

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn