Suivez-nous:

A la une

Super User

Remise des prix Marco Polo pour les meilleurs articles et reportages de voyage

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

En présence du président de la Fédération internationale des journalistes et écrivains de tourisme- FIJET Tijani Haddad, la 9ième cérémonie annuelle de la remise des prix Marco Polo pour les meilleurs articles et reportages de voyage réalisés en 2019 a été organisée récemment au siège de l'Association croate de Fijet à Zaghreb la capitale de Croatie. Les prix annuels ont été décerné à des journalistes croates et étrangers choisis par un comité spécial.     Grand prix Marco Polo:Le Grand Prix "Marco Polo 2019" a été décerné à Stefan Baciu de Roumanie pour sa série de reportages radiophoniques sur le Maroc, le pays où s'est tenu le congrès FIJET organisé en 2018. Journalistes récompensés:*Radmila Kovačević a reçu un prix pour sa série de reportages et articles décrivant les caractéristiques de la région de la Slavonie comme séduisante destination touristique internationale. Des médaillons Marko Polo ont également été remis à *Lana Mindoljević pour son reportage sur les plus grands fleuves continentaux en Croatie.  *Andrea Buče de la radio-télévision croate a reçu le médaillon pour sa série d'histoires "Stop in Lika", sur le joyau du tourisme croate. *Robert Knjaz a reçu le médaillon pour la promotion des traditions culturelles et des coutumes dans certaines régions rurales dont la course des ânes dans Tribunj. *Miki Bratanić a également reçu le médaillon pour son reportage sur les traditions et les caractéristiques touristiques et naturelles  de la région dalmate Konoba*L'émission de télévision croate de longue date Prizma, diffusée depuis 23 ans, et sa productrice Daniela Draštati a également reçu le médaillon. *Vjekoslav Madunić, de la radio-télévision croate, a reçu le médaillon pour les reportages touristiques de la station "Voice of Croatia" consacrés aux coutumes des fêtes de Noël dans la région de Konavle.*Le prix du meilleur reportage sur les évènements culturels er touristiques à Zagreb en 2018 a été décerné à Radmilo Bubmar pour les quatre émissions télévisées qu'il a réalisées sur le thème  "Serbia I Love". Prix et historique:Depuis 2010, les journalistes de plusieurs pays du monde qui ont reçu le prix Marko Polo sont: Jim Thompson (USA), Plamen Starev  (Bulgarie), Gian Paolo Bonomi  (Italie), Luis Nuneze Ladaveze  (Espagne), Maria Paredes  (USA et Amérique du Sud), Georges Younes  (Liban), Kamenko Milenković  (Serbie), Maria del mar Garcia Aquilo  (Espagne) et Gilber Menne (Belgique)  alors que les journalistes Croates qui ont remporté les prix sont Stipe Božić,  Jasen Boko,  Meri Šilović,  Paul Bradbury,  Matej Perkov,  Saša Pjanić,  Šime Strikoman,  Ivo Pervan  et Ashley Coburn.                                                                               Ali Chemli

كلمة رئيس الجمهورية قيس سعيد في ختام السنة الهجرية

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

<iframe src="https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FPresidence.tn%2Fvideos%2F2509470152514926%2F&show_text=0&width=560" width="560" height="210" style="border:none;overflow:hidden" scrolling="no" frameborder="0" allowTransparency="true" allowFullScreen="true"></iframe>

شوقي الطبيب يتحدث عن الفساد

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

<iframe src="https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FShemsFm.PageOfficielle%2Fvideos%2F493533834701744%2F&show_text=0&width=560" width="560" height="210" style="border:none;overflow:hidden" scrolling="no" frameborder="0" allowTransparency="true" allowFullScreen="true"></iframe>

رئيس الجمهورية يسام أوراق اعتماد السيّدة يسرى سويدان سفيرة لدى جمهورية تشيكيا{arab}

Mon ami Slah Maaoui n'est n'plus

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

L’ancien ministre du Tourisme et dirigeant , Slah Maaoui, est décédé dans l’après-midi de ce lundi 30 décembre 2019 à l'âge de 69 ans. Slah Maaoui a succombé à une crise cardiaque foudroyante alors qu'il était à son domicile. Les secours avaient été appelés mais le décès est survenu avant l'arrivée de l'ambulance, aux environs de 18h aujourd'hui.   Slah Maaoui était bien portant 

يوسف الشاه ديمضي الأمر المتعلق بضبط شروط وإجراءات الانتفاع بتكفّل الدولة بالفارق بين نسبة فائض قروض الاستثمار {arab}

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ب نات - أمضى رئيس الحكومة السيد يوسف الشاهد الأمر الحكومي المتعلق بضبط شروط وإجراءات الانتفاع بتكفّل الدولة بالفارق بين نسبة فائض قروض الاستثمار ومعدّل نسبة الفائدة في السوق النقدية في حدود ثلاث نقاط بالنسبة إلى القروض المسندة من قبل البنوك والمؤسسات المالية لفائدة المؤسسات الصغرى والمتوسطة بما يمكن من تيسير حصولها على التمويلات اللازمة لاستثماراتها وتوسيع نشاطها.ويندرج الإجراء المذكور وفق بلاغ لرئاسة الحكومة في إطار تطبيق أحكام القانون عدد 47 لسنة 2019 المتعلق بتحسين مناخ الاستثمار ويستهدف المؤسسات الصغرى والمتوسطة الناشطة في القطاع الفلاحي وفي القطاعات المنتجة الأخرى من غير القطاع التجاري والقطاع المالي وقطاع البعث العقاري وقطاع المحروقات والمناجم.وسوف يمكّن هذا الإجراء من التخفيف من الأعباء المالية المنجرّة عن تسديد قروض الاستثمارات الموجهة للمؤسسات الصغرى والمتوسطة بما يمكن من الترفيع في مردوديتها وحث البنوك والمؤسسات المالية على تمويلها.و سيتم إسناد هذا الامتياز من قبل لجنة تسيير لدى الوزارة المكلفة بالصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة.


          

أهمية الأمن السياحي في الوجهات السياحية العالمية نشر:جريدة الشروق {arab}

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

 ما من شك أن موضوع الأمن السياحي يعد من أهم المواضيع التي تشغل بال جل الوجهات السياحية في العالم لارتباطه الوثيق مع قطاع أصبح اليوم وبدون منازع من اهم مقومات الدورة الاقتصادية الوطنيةوالعالمية.إن الحديث عن الأمن السياحي يجرنا حتما الى موضوع الأمن القومي والأمن الوطني لان الأمن السياحي هو جزء لا يتجزأ من الأمن الوطني في جميع مظاهره ومقوماته. غير إنالأمن السياحي له خصوصيات أخرى تتنزل في باب الجزئيات التي تتعلق خاصة بضيوفنا في الوجهاتوالمنتجعات السياحية.ولذلك فانالأمن السياحي يبدأ بالأمن العام في البلاد ومقاومة بعضالآفات كالإرهاب ومقاومة الجريمة والتصدي للانحرافات بشتى أنواعها كالسرقات والبراكاجات واستعمال العنفوالحرائق الغابيةوغيرها منالألفاتالتي تهدد الأمن الوطني كالتوقي من الأوبئة المرضية مثل وباء الأبيولا الذي تفشى في العديد من البلدان الافريقية.فالأمن الوطني إذن مرتبط بالسياسات العامة في البلاد لتوفير أسباب الأمن الغذائيوتوفير الشغل لطالبيه والرعاية الصحيةوالأمن الغذائي. أما الأمن السياحي فلهخصوصيات أخرى كما أنه يكتسي أهمية قصوى في جميع أنحاء العالم وخاصة في الوجهات السياحية باعتبار السياحةعاملا من عوامل التنمية.فهيتوفر% 10من مداخيل بلدان العالم وتشغل بنفس النسبة من اليد العاملة وهي بذلك تساهم في مقاومة الفقر كما تساهم في تغطية نسبة من العجز التجاريللعديد من البلدان ومن بينها تونس. وحسب المنظمة العالمية للسياحة فانمعدل النمو العالمي للسياحة يتراوح بين 4 و6 في المائة ليبلغ عدد السياح سنة 2020 مليار و600 مليون سائح.     وفي تونس فان السياحة تعد من القطاعات الاقتصادية الأكثراعتبارا لما توفره من العملة الصعبة وتقدر مساهمتها في الناتج المحلي الخام بين 12 و13 بالمائة ومع ذلك فهيواجهت العديد من التحديات والتهديدات.إنأسوأمافيهذهالتهديداتوأخطارها هوبلاشكالإرهابالذييمثلوباءدوليًابدونجنسيةوبدونحدود. فالإرهاب حدث ويحدثفيأيمكانمن العالم فيباريسأو فيمدريدفي أمريكا أو في الدارالبيضاءأوفي تونس أو في تركيا.  غير أن ماحدث ارهاب في الولايات المتحدة أو في مدريد أو فيباريس فليس له نفس الوقع إذا ما حدث في تونس أو المغرب أو مصر. فمنذ 1987 شهدت العديد من بلدان العالمسلسلةمن الأحداث الإرهابية وتلاحقت الأزمات الداخلية والخارجية نتج عنها ضرب القطاع السياحي وتضررت منها بصفة خاصة بلدان جنوب المتوسط.فرغم أن أحداث سبتمبر 2001 مثلا تمت بالولايات المتحدة الأمريكية أي على بعد الاف الكيلومترات من توتس الا أنها أثرت سلبا على السياحة في توتس اذ تقلص عدد السياح الأوربيين ب 19 بالمائة.  أما بعد 14 يناير 2011 وما تلاه من عمليات ارهابية سنة 2015 بمدينة سوسة وتونس ومتحف باردو فقد تقلص عدد السياح بأكثر من 2 مليونين سائح. ومن ناحية أخرى فإن الحديثعنالإرهاب،يجرني إلىالقول أنالحكوماتالتي تنصح أو تلزم مواطنيها بعدم زيارة الوجهات السياحية التي تحدث فيها عملية إرهابية فهي في الواقع تلتقي عن غير قصد مع أهداف الإرهابيين. ومن الغريب فان في حالة حدوث عملية إرهابية في بلد أوروبي فان الوضع يختلف إذا ما حدث ذلك في بلد عريي أو افريقي فلا نسمع أبدا بتحذيرات أو منع من السفر أو أشياء أخرى من هذا القبيل. من ناحية أخرى فأن تطبيق التدابير الأمنية في مناطق سياحية ليست من السهولة بمكان لأنهايمكن أن تتناقض مع حرية السائحفي التنقل وتعود بالسائح الىمخاوفهاليومية.ولذلك يجب أن تكون التدابير الأمنية خفية كلما أمكن ذلك و بعيدة عن الاستعراضات المفرطة. ومن البديهي أن رغم ما تقوم به السلطات من متابعة الوضع الأمني العام والعمليات الاستباقية والتعامل معأي تهديد محتمل وأخذ التدابير الرامية إلى التعامل مع حالات أمنية خطيرة فان ذلك لا ينفي مسؤولية أصحاب المهنة السياحية من أصحاب الفنادق ووكالات أسفار وكل العاملين في القطاع السياحي من مسؤولياتهم لضمان الأمن الداخلي في مؤسساتهم وفي وسائل تنقلات ضيوفهم والتثبت من سلامة معداتهم. وهنا وجب التعاون بين السلطة والعاملين في القطاع السياحي لاستعمال التقنيات الحديثة للمراقبة بالكاميرات والمعدات التقنية للتفتيش. وقد ذهبت بعض الدول إلىاقرار تشجيعات مالية وضريبية لأهل المهنة لاقتناءواستعمال أحدث التقنياتوالاليات والمعدات الحديثة لتأمين مؤسساتهم.                                        ففي فرنسا مثلا التي تعد من أكبر الوجهات السياحية في العالم ويعتبر قطاعالسياحة فيهاأحدأعمدةاقتصادالبلاد. نتيجةلذلك،تعملالحكومةالفرنسيةعلىسلامةالسياحعلىأراضيها فوضعت تدابير أمنية لتعزيز الأمن السياحي خاصة بعد أن كانت في عديد المرات مسرحا لأبشع العمليات الإرهابيةومنبينهذهالتدابير،وضعتالحكومةالفرنسية مخططا لتعزيزالدورياتالأمنية فيالقطاراتالعابرةللحدودونشرقواتالشرطةوالدرك،علىكاملالأراضي الفرنسية. بالإضافةإلىذلك،تخضعالمواقعالتي يزورها السياح الى مراقبة رقمية لصيقة.وخلاصة القول فان الأمن السياحي جزء لا يتجزأ من الأمن القومي يتطلب من الجميع سلطات ومهنيين يقظة مستمرة .    

خطاب رئيس الجمهورية قيس سعس في 17 ديسمبر 2019 في مدينة سيدي بوزيد

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

<iframe src="https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FPresidence.tn%2Fvideos%2F434180227461188%2F&show_text=0&width=560" width="560" height="210" style="border:none;overflow:hidden" scrolling="no" frameborder="0" allowTransparency="true" allowFullScreen="true"></iframe>

Amicale des anciens Députés; Interview de Adel Kaaniche

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

<iframe width="560" height="210" src="https://www.y picture-in-picture" allowfullscreoutube.com/embed/7zDVMEZmWaI" frameborautoplay; encrypted-media; gyroscope;en></iframe>der="0" allow="accelerometer; 

رئيس الجمهورية قيس سعيد يعبرعن تهانيه إلى الرئيس الجزائري المنتخب

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

قدم رئيس الجمهورية قيس سعيد صباح يوم السبت 14 ديسمبر تهانيه إلى الرئيس الجزائري السيد عبد المجيد تبون متمنيا له النجاح و التوفيق إثر انتخابه.كما أعرب رئيس الجمهورية عن أمله في مزيد توثيق عرى التعاون بين تونس و الجزائر لتحقيق طموحات الشعبين الشقيقين و أمالهما في بناء مستقبل مشترك.

Page 1 sur 893

Notre page officielle

 

Contactez-nous:

Tel : +216 98415700

Addresse : Zone Industrielle Charguia 1 Tunis

Email : contact@carthagonews.com

Tous droits réservés pour Carthago News 2016 © .

Édité par STEAG (Société Tunisienne d’édition et d'art graphique)

Restez Connecté Avec Nous

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn